أنت هنا: الرئيسية / المدونة / محمد رسول الله صلي الله عليه و سلم
محمد رسول الله  صلي الله عليه و سلم

محمد رسول الله صلي الله عليه و سلم

اليوم موعدنا مع الشخصية الاولى من ناحية التاثير على البشرية حسب اختيار د مايكل هارت فى الكتاب الى الفه سنة 1978 , فيقول :

لقد اخترت النبى محمداً في أول هذه القائمة ، ولابد أن يندهش كثيرون لهذا الاختيار . ولكن محمداً هو الانسان الوحيد في التاريخ الذي نجح نجاحا مطلقا على المستوى الديني والدنيوي , وهو قد دعا إلى الدين ونشره كواحد من أعظم الديانات وأصبح قائداً سياسياً وعسكرياً ودينياً , وبعد 13 قرناً من وفاته فإن أثر محمد ما يزال قويا متجددا ً.

بعدها ينبين الكاتب البيئة الى نشأ فيها الرسول عليه الصلاة والسلام فيقول :

وأكثر هؤلاء الذين اخترتهم قد ولدوا ونشئوا في مراكز حضارية , ومن شعوب متحضرة سياسيا وفكريا. إلا محمداً [Symbol]  فهو قد ولد 570 ميلادية في مدينة مكة جنوب شبه الجزيرة العربية في منطقة متخلفة من العالم القديم . بعيدة عن مراكز التجارة والحضارة والثقافة والفن , وكان العرب من سكان شبه الجزيرة مشهورين بشراستهم في القتال ، وكانوا ممزقين رغم قلتهم ولكن النبى محمد استطاع – لأول مرة في التاريخ – أن يوحد بينهم وأن يملأهم بالإيمان وأن يهديهم جميعا بالدعوة إلى الاله الواحد .

بعدها يتكلم الكاتب عن الاثر اللى تركه الرسول عليه الصلاة والسلام على سكان الجزيرة العربية :

فقد استطاع هؤلاء العرب المؤمنون أن يقيموا إمبراطورية واسعة ممتدة من حدود الهند حتى المحيط الأطلسي وهي أعظم إمبراطورية أقيمت في التاريخ حتى اليوم .

بعدها الكاتب يجيب عن تساؤل لماذا اختار شخصية النبى عليه الصلاة والسلام بالذات , فيقول :

ربما بدا غريبا أن يكون الرسول محمد هو رقم واحد في هذه القائمة ، لانه المسئول الأول والأوحد عن إرساء قواعد الدين والسلوك الاجتماعي والأخلاقي وأصول المعاملات بين الناس في حياتهم الدينية والدنيوية .

فعلى المستوى الديني كان أثر محمد قويا في تاريخ البشرية , لقد كان زوجا وأبا وتاجرا ويرعى الغنم ,  وكان يحارب ويصاب في الحروب ويتمرض ثم مات .

ولما كان الرسول محمد قوة جبارة ، فيمكن أن يقال أيضا : إنه أعظم زعيم سياسي عرفه التاريخ .

انه من المستحيل أن يقيم العرب الامبراطورية العظمى دون محمد , فلم يعرف العالم كله رجلا بهذه العظمة قبل ذلك , وما كان من الممكن ان تتحقق كل هذه الانتصارات الباهرة بغير زعامته وهدايته وإيمان الجميع به .

فهذا الامتزاج بين الدين والدنيا هو الذي جعلني اومن بأن النبى محمد هو أعظم الشخصيات أثراً في تاريخ الإنسانية كلها

9 تعليقات

  1. The very next time I read a blog, Hopefully it does not disappoint me just as much as this particular one. I mean, Yes, it was my choice to read through, nonetheless I actually believed you’d have something useful to say. All I hear is a bunch of complaining about something you could possibly fix if you were not too busy seeking attention.

  2. There is certainly a lot to find out about this topic. I like all of the points you have made.

  3. When I initially left a comment I appear to have clicked the -Notify me when new comments are added- checkbox and now each time a comment is added I recieve four emails with the same comment. Perhaps there is an easy method you can remove me from that service? Many thanks!

  4. I wanted to thank you for this wonderful read!! I definitely enjoyed every little bit of it. I’ve got you bookmarked to check out new stuff you post…

  5. You’ve made some decent points there. I looked on the internet for more info about the issue and found most individuals will go along with your views on this website.

  6. Excellent site you have got here.. It’s difficult to find good quality writing like yours these days. I seriously appreciate individuals like you! Take care!!

  7. There’s certainly a lot to know about this issue. I love all the points you have made.

  8. This website was… how do you say it? Relevant!! Finally I have found something which helped me. Thanks a lot!

  9. Great blog you’ve got here.. It’s difficult to find good quality writing like yours these days. I really appreciate people like you! Take care!!

إلى الأعلى